مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية

مرحبا بك فى منتدى مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية المشتركة
عزيزى الزائر معلما فاضلا ... طالبا نجيبا
يسعدنا انضمامك معنا ونتمنى ان تكون واحدا من اسرة
هذا الصرح التعليمي العريق لتستفيد وتفيد


(يا اخى وصلت لحد هنا ومستخسر فينا تسجيلك)

الموضوع اسهل مما تتخيل (خطوتين تسجيل وتكون وسطنا)


ملحوظة هامة جدا

استخدم متصفح فاير فوكس لو معرفتش
تدخل ولو صفحة الموقع بتخرجك
وفى حالة اتمام التسجيل ستصلك رسالة لتنشيط حسابك على الإيميل يرجى الدخول عليها وتنشيط الحساب وفى حالة عدم القدرة على تنشيط الحساب سنقوم بتنشيط حسابك وبمجرد رؤيتك اسم العضوية الخاص بك فى ادنى الصفحة الرئيسية تستطيع الدخول بمنتهى السهولة الى الموقع
مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية

بوابتك نحو متعة التعلم

 
            
 
 




    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة

    أ علي رزق
    أ علي رزق
    نائب المدير

    عدد المساهمات : 1942
    نقاط : 125467
    تاريخ التسجيل : 09/03/2009
    العمر : 51
    الموقع : http://alitwig.blogspot.com/
    العمل/الترفيه : مدرس أول لغة عربية

    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة Empty الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة

    مُساهمة من طرف أ علي رزق في 5/7/2009, 12:27 am

    كتاب رائع ؛ لأنه يتناول الشريعة الإسلامية من وجه معجز
    في كل مناحيها ، وهذا الكتاب عبارة عن
    مادة مجمعة من موقع الإعجاز العلمي في القرآن والسنة
    يهدف بالبحث والمقارنة بين الشريعة الإسلامية وغيرها من القوانين
    والشرائع ، إلى ضرورة تحكيم الشريعة في أمور الناس جميعاً
    ففيها النجاة والحلول لكل مشاكلنا :
    قال تعالى
    وأن احكم بينهم بما أنزل الله ولا تتبع أهواءهم
    ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظالمون
    ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الفاسقون
    ومن لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الكافرون
    فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم ثم لا يجدوا في أنفسهم حرجاً مما قضيت ويسلموا تسليماً
    ثم جعلناك على شريعة من الأمر فاتبعها ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون
    وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمراً أن يكون لهم الخيرة من أمرهم
    اتبعوا ما أنزل إليكم من ربكم ولا تتبعوا من دونه أولياء
    يا أيها الذين آمنوا ادخلوا في السلم كافة ولا تتبعوا خطوات الشيطان
    يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم
    قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين. لا شريك له وبذلك أُمرت وأنا أول المسلمين
    فاستمسك بالذي أوحي إليك إنك على صراط مستقيم. وإنه لذكرٌ لك ولقومك وسوف تُسألون
    إنا أنزلنا إليك الكتاب بالحق لتحكم بين الناس بما أراك الله
    وجوب نبذ ما سوى الشريعة
    قال تعالى
    أفحكم الجاهلية يبغون
    ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبيّن له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نولِّه ما تولّى ونصله جهنم وساءت مصيراً. إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء
    وأن هذا صراطي مستقيماً فاتبعوه ولا تتبعوا السبل فتفرق بكم عن سبيله
    ولئن اتبعت أهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ما لك من الله من ولي ولا نصير
    ولئن اتبعت أهواءهم من بعد ما جاءك من العلم إنك إذاً لمن الظالمين
    ولا تتبع أهواءهم عمّا جاءك من الحق
    و ختاما
    الحرب في سبيل الشريعة الإسلامية "تحصيلاً وإبقاءً وتحكمياً ومحافظة عليها"؛ جهاد في سبيل الله, وإعلاءٌ لكلمة الله.
    تحكيم الشريعة الإسلامية هي السبيل الأضمن لتحقيق السلام, وأي خيار بين السلام وبين الشريعة لا يجوز قبوله, وإلا فالشريعة أوجب خيار وألزم خيار ولا خيار سواها, وكل سلام يفضي إلى نبذ الشريعة وإلغائها الحرب خيرٌ منه, لأننا إنما نقاتل في سبيل الله من أجل إقامة الدين وتبيق الشرع, والله يقول (وقاتلوهم حتى لا تكون فتنة ويكون الدين لله فإن انتهوا فلا عدوان إلا على الظالمين) [سورة البقرة: 193]. والمعنى: فإن لم ينتهوا وسعوا إلى الانتقاص من الدين فهم ظالمون, والعدوان والحرب على الظالمين.
    ونلاحظ المقابلة بين الدين والفتنة, بنفي الفتنة (حتى لا تكون فتنة) وإثبات الدين (ويكون الدين لله) أنّ الفتنة ما يُنقِص الدين وينقض عراه حكماً حكماً.
    وفتنة إبعاد الشريعة أشدّ خطراً على الأمة, وأكثر شراً, وأبعد ضرراً عليها, قال تعالى: (والفتنة أشدّ من القتل).
    ولذلك؛ فخيار: الحرب عندنا مقدم على إلغاء الشريعة وإبعادها من حياتنا, لأنّ ذلك أشدّ فتنة لنا من الحرب.
    كل مسلم يرى وجوب العلمانية أو أنها أو سواها من سائر الأنظمة الأرضية المخالفة لمنصوص الشرع أو روحه أنها أفضل من الشريعة, فهو مرتد بلا خلاف بين العلماء.
    كل مسلم يرى أنّ تطبيق الشريعة الإسلامية لا يصلح في هذا الزمان أو ذاك المكان فهو ظالم لدينه كافر برسالة محمد صلى الله عليه وسلم.
    كل مسلم يسعى إلى إلغاء الشريعة الحاكمة أو شيء من أحكامها بأي مسعىً في اتفاق مع فئة أو انهزام لفئة أو دولة أو استجابة لقوى, أو يعين على تحقيق ذلك بنوع إعانة بمقال أو خطاب, أو أي رأي, أو استشارة,أو نحوه ظاناً أنّ الخير في ذلك للوطن أوللناس, فهو متعدٍ على شريعة الله, منتقصٌ من قدرها, متهِمٌ لِمُنْزِلِها جلّ وعلا, فلا يستحق الانتماء إليها ولا إلى أهلها, والمسلمون منه برءاء والقرآن قرر فيه قراره البيّن: (إنّ الذين ارتدوا على أدبارهم من بعد ما تبين لهم الهدى الشيطان سوّل لهم وأملى لهم ذلك بأنهم قالوا للذين كرهوا ما نزل الله سنطيعكم في بعض الأمر والله يعلم إسرارهم) [سورة محمد: 25ـ26].
    كل حاكم أو مسؤول مسلم لا يحتكم إلى شرع الله في سائر تصرفاته ومواقفه فهو خائن للأمة مسيءٌ إلى وكالته عنها, واستحق الخلع مع الذمّ, وإن كان ذلك اعتقاداً بأفضلية غير الشريعة عن الشريعة أو عدم صلاحها في أيام حكمه؛ فهو كافر بلا خلاف بين الأمّة.
    المواثيق عندنا مغلّظة, والعهود واجبة الإيفاء, ولكن! لا يجوز للحاكم المسلم أن يوقّع اتفاقاً أو يعطي عهداً يتضمن شرطاً يؤدي إلى ترك واجب أو ارتكاب محرم, ناهيك أن يكون فيه ردة أو انتكاسة عن تطبيق الشريعة, وقد بيّن نبي الخير ورسول الحق ذلك بياناً شافياً فقال صلى الله عليه وسلم: ((المسلمون عند شروطهم إلا شرطاً حرّم حلالاً أو أحلّ حراماً))

    إلغاء أحكام الشريعة بعد تحكيمها في حياة الناس أعظم جرماً وأشدّ إثماً وأظهر ردة من عدم تحكيمها ابتداءً, وكلاهما جريمة في الملّة وخيانة للأمة.
    حمل الكتاب من هذا الرابط
    H:
    http://www.archive.org/download/books_668/rar
    مستر احمد زعفان
    مستر احمد زعفان
    الإدارة
    الإدارة

    عدد المساهمات : 1600
    نقاط : 129232
    تاريخ التسجيل : 15/10/2008
    العمر : 37
    العمل/الترفيه : اخصائى صحافة

    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة Empty رد: الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة

    مُساهمة من طرف مستر احمد زعفان في 5/7/2009, 1:06 am

    مستر على

    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة 842814_500x300

    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة 18df9af1fd



    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة 432009516
    أ علي رزق
    أ علي رزق
    نائب المدير

    عدد المساهمات : 1942
    نقاط : 125467
    تاريخ التسجيل : 09/03/2009
    العمر : 51
    الموقع : http://alitwig.blogspot.com/
    العمل/الترفيه : مدرس أول لغة عربية

    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة Empty رد: الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة

    مُساهمة من طرف أ علي رزق في 24/7/2009, 9:04 pm

    وبارك فيك يا مستر أحمد
    avatar
    مستر أحمد جمعة
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 924
    نقاط : 111953
    تاريخ التسجيل : 11/05/2009
    العمل/الترفيه : مدرس لغة عربية

    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة Empty رد: الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة

    مُساهمة من طرف مستر أحمد جمعة في 24/7/2009, 9:11 pm

    جزاك الله
    ووقاك الله
    وكفاك الله
    وهداك الله
    وزادك الله
    وحفظك الله
    أ علي رزق
    أ علي رزق
    نائب المدير

    عدد المساهمات : 1942
    نقاط : 125467
    تاريخ التسجيل : 09/03/2009
    العمر : 51
    الموقع : http://alitwig.blogspot.com/
    العمل/الترفيه : مدرس أول لغة عربية

    الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة Empty رد: الإعجاز التشريعي في القرآن والسنة

    مُساهمة من طرف أ علي رزق في 24/7/2009, 10:04 pm

    ابن جرير كتب:جزاك الله
    ووقاك الله
    وكفاك الله
    وهداك الله
    وزادك الله
    وحفظك الله


    نحن وإياك

      الوقت/التاريخ الآن هو 16/6/2019, 6:54 pm