مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية

مرحبا بك فى منتدى مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية المشتركة
عزيزى الزائر معلما فاضلا ... طالبا نجيبا
يسعدنا انضمامك معنا ونتمنى ان تكون واحدا من اسرة
هذا الصرح التعليمي العريق لتستفيد وتفيد


(يا اخى وصلت لحد هنا ومستخسر فينا تسجيلك)

الموضوع اسهل مما تتخيل (خطوتين تسجيل وتكون وسطنا)


ملحوظة هامة جدا

استخدم متصفح فاير فوكس لو معرفتش
تدخل ولو صفحة الموقع بتخرجك
وفى حالة اتمام التسجيل ستصلك رسالة لتنشيط حسابك على الإيميل يرجى الدخول عليها وتنشيط الحساب وفى حالة عدم القدرة على تنشيط الحساب سنقوم بتنشيط حسابك وبمجرد رؤيتك اسم العضوية الخاص بك فى ادنى الصفحة الرئيسية تستطيع الدخول بمنتهى السهولة الى الموقع
مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية

بوابتك نحو متعة التعلم

 
            
 
 




    الصلاة على الموتى

    شاطر

    مستر أحمد جمعة
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 924
    نقاط : 99323
    تاريخ التسجيل : 11/05/2009
    العمل/الترفيه : مدرس لغة عربية

    الصلاة على الموتى

    مُساهمة من طرف مستر أحمد جمعة في 9/2/2010, 7:45 pm

    الصلاة على الموتى يرحمكم الله

    بقلم د. أيمن الجندى

    استيقظت وكلى حماس صحفى. قررت أن أستطلع رأى الشعب فى بناء الجدار، توجهت إلى أقرب موقف ميكروباص، قدمت نفسى لهم وبدأت الحوار مع سيدة لا يمكن تخمين عمرها، ترتدى الخمار وعلى وجهها كل (غُلب) الأرض، بدأت الحديث معها والتف الباقى حولى فى فضول:

    - صباح الخير يا حاجة، أنا باعمل تحقيق صحفى و..

    فظهر الانزعاج على وجهها على الفور وقالت مقاطعة:

    - تحقيق ليه يا ابنى، هو أنا عملت حاجة؟

    - هاها (ضاحكا فى تكلف) لا اطمنى يا حاجة، مش تحقيق بمعنى بوليس ونيابة، صحافة يا حاجة، جورنال.

    - (فى خوف واضح) يا ابنى ما باشتكيش من حاجة، الحمد لله كل شىء تمام.

    - (مربتاً على كتفها فى عطف) يا حاجة إنت قلقانة ليه؟ كل الحكاية انى عاوز أعرف رأيك فى موضوع الجدار؟

    - ما له يا ابنى؟

    - الحكومة تبنيه ولا ما تبنهوش؟

    - تبنيه طبعا يا ابنى، سايق عليك النبى تبنيه، الجدار نشع والمطر بيغرقنا، وأنا أرملة بخمس عيال.

    - (أهز كتفى فى يأس) آه، اليوم باين من أوله!.

    - (يتدخل شاب حرفى يتابع الحوار) خليك معايا أنا يا باشا. إنت بتسأل عن جدار غزة، صح؟ يبنوه طبعا.

    - (فى فرحة) كويس إنك فاهم الموضوع، يعنى إنت مع بناء الجدار؟

    - طبعا، كلنا حنسترزق، هو الجدار حيتبنى لوحده؟ ما هو لازم له حرفيين وعمال.

    - (قاصداً إحراجه) طب والشعب المحاصر يا هندسة؟

    - ربنا يتولاهم ويتولانا، وكلها شويتين ويتهد، ونسترزق تانى بإذن الله.

    - فكرة برضه. طب وانت يا حاج (توجهت لرجل عجوز يستمع فى اهتمام) رأيك إيه فى موضوع الجدار؟

    قال فجأة:

    - رأيى؟ متأكد إنك عايز رأيى؟

    - طبعا يا حاج.

    - (منفعلا) رأيى إنكم كلكم معندكوش دم.

    - (منزعجاً) الله، الله، فيه ايه يا حاج، مالك؟ بتغلط فينا ليه؟

    قال وهو يرتجف من الانفعال:

    - بتاخد رأيهم فى إيه؟ هو رأيهم حيفرق مع حد؟ حد طلبه؟ حيقدم ولا يأخر؟ ده انتوا عرفتوا الخبر من إسرائيل، إنتوا ناس فاضية عايزه تتسلى.

    واحدة تقول لك الجدار نشع، والتانى عاوز يسترزق، والتالت كل همه يكتب ويشتهر، ولا واحد فيكم قلبه على البلد.

    - (مهدئاً وقد أشفقت عليه فعلا) طب هدى نفسك يا حاج، صحتك.

    - (صارخاً بأعلى صوته) صحتى أحسن منك، انتوا فاكرين نفسكم عايشين؟ إنتم متم من زمان، إنتم أموات، أموااااات.

    رحنا ننظر إلى غضبته فى ذعر، عاجزين عن الفهم، عاجزين عن تهدئته. وفجأة وجدناه - بقوة غير عادية - قد دفعنا كلنا أمامه، ثم وقف خلفنا، ورفع يديه إلى مستوى رأسه، وبصوت عال سمعه (الموقف) كله صاح:

    - الصلاة على الموتى يرحمكم الله.. الله أكبر
    avatar
    مستر احمد زعفان
    الإدارة
    الإدارة

    عدد المساهمات : 1600
    نقاط : 116602
    تاريخ التسجيل : 15/10/2008
    العمر : 36
    العمل/الترفيه : اخصائى صحافة

    رد: الصلاة على الموتى

    مُساهمة من طرف مستر احمد زعفان في 16/10/2010, 8:58 pm

    انا لله وانا اليه راجعون

    قصة تحمل فى طياتها الكثير




    رقعة بيضاء

    عدد المساهمات : 7
    نقاط : 82357
    تاريخ التسجيل : 15/10/2010

    رد: الصلاة على الموتى

    مُساهمة من طرف رقعة بيضاء في 16/10/2010, 11:16 pm

    بقلمك؟
    حبذا لو ألحق بعنوان النص كلمة بقلمي في نصوص كتاب المنتدى
    لأني عندما دخلت هنا توقعت أن أجد النص بقلم الكاتب
    لكني وجدته بقلم د. أيمن الجندى.

    من أجل السهولة فقط واستغلال الوقت استغلال أمثل أحببت التنويه لتلك النقطة..ربما أعود للنص أو لا
    سلامي.

      الوقت/التاريخ الآن هو 21/4/2018, 9:42 am