مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية

مرحبا بك فى منتدى مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية المشتركة
عزيزى الزائر معلما فاضلا ... طالبا نجيبا
يسعدنا انضمامك معنا ونتمنى ان تكون واحدا من اسرة
هذا الصرح التعليمي العريق لتستفيد وتفيد


(يا اخى وصلت لحد هنا ومستخسر فينا تسجيلك)

الموضوع اسهل مما تتخيل (خطوتين تسجيل وتكون وسطنا)


ملحوظة هامة جدا

استخدم متصفح فاير فوكس لو معرفتش
تدخل ولو صفحة الموقع بتخرجك
وفى حالة اتمام التسجيل ستصلك رسالة لتنشيط حسابك على الإيميل يرجى الدخول عليها وتنشيط الحساب وفى حالة عدم القدرة على تنشيط الحساب سنقوم بتنشيط حسابك وبمجرد رؤيتك اسم العضوية الخاص بك فى ادنى الصفحة الرئيسية تستطيع الدخول بمنتهى السهولة الى الموقع
مدرسة الدكتور ابراهيم مدكور الثانوية

بوابتك نحو متعة التعلم

 
            
 
 




    مراجعة أدب الفصل الدراسى الثانى أولى ثانوى(1)

    شاطر

    مستر أحمد جمعة
    مشرف
    مشرف

    عدد المساهمات : 924
    نقاط : 104813
    تاريخ التسجيل : 11/05/2009
    العمل/الترفيه : مدرس لغة عربية

    g مراجعة أدب الفصل الدراسى الثانى أولى ثانوى(1)

    مُساهمة من طرف مستر أحمد جمعة في 14/5/2009, 7:37 pm

    مراجعة أدب الفصل الدراسى الثانى الأدب الإسلامي
    بعد نزول الوحي على سيد الخلق محمد صلى الله عليه وسلم – عام 611 م - تغيرت الحياة وتغير المجتمع بكل ما فيه وتتضح مظاهر هذا التغيير فيما يلي :
    1. تحول العرب من قوم جهلاء إلى علماء ينفعون المجتمع .
    2. ألغى القرآن بعض العادات الجاهلية السيئة مثل وأد البنات ، وأقر مكانها عادات إسلامية بنّاءة ترفع من شأن المجتمع .
    3. جمع الإسلام العرب وجعلهم أمة واحدة بعد أن كانوا متفرقين متناحرين .
    4. نظــّم الإسلام حياة العرب ووضع لهم قوانين يتعاملون بها فيما بينهم .
    5. جمّع الإسلام عبادات الناس في عبادة الله الواحد الأحد بعد أن كانوا يعبدون أصناما ً لا تنفع ولا تضر وبذلك رفع من شأن العقل العربي وسما به .

    1. وحّد لهجات العرب وجمعهم لغويا ً على لهجة قريش التي نزل في رحابها الوحي ، وبذلك زاد وقوّى الوحدة بين العرب .
    2. استخدم كلمات جديدة لم تكن العرب تعرفها من قبل مثل الصلاة والزكاة .... وأحيا كلمات كانت مهملة مما زاد الثروة اللغوية العربية .
    3. استخدم كلمات غير عربية مما قرب المسلمين من اللغات الأخرى وكانت دعوة صريحة للاطلاع والمعرفة .
    4. هذّب الألفاظ ونقّاها من الغرابة والخشونة مع الاحتفاظ بجزالتها .
    5. ساعد على انتشار اللغة العربية في البلاد المفتوحة مما ساعد على تعـريب كثير من البلاد مثل مصر والفرس والروم والأندلس .
    6. حفظ اللغة العربية من الضياع ، لأنها لغة القرآن والقرآن محفوظ من قِبَل الله تعالى .

    1. ساعد على نشأة العلوم اللغوية مثل النحو والصرف .
    2. ساعد على نشأة العلوم الشرعية مثل التفسير والفقه .
    3. ساعد على نشأة العلوم البلاغية مثل علم المعاني والبديع والبيان .

    1. ساعد على بقاء نصوص اللغة والأدب - الشعر والنثر - التي استعان بها العرب على فهم القرآن الكريم وعلى تفسيره .
    2. ساعد على السمو بالأساليب العربية حيث كان الأدباء يقلدون أسلوب القرآن .
    3. ساعد المسلمين على دراسة تاريخ العرب والأمم السابقة حتى يستطيعوا فهم النص القرآني .

    • الحديث الشريف هو كل ما ورد من أقوال النبي صلى الله عليه وسلم ، والمعروف أن النبي أوتي جوامع الكلم فقد قال الجاحظ عن كلامه صلى الله عليه وسلم " هو الكلام الذي قلّ عدد حروفه ، وكثر عدد معانيه .
    • وتدور معاني أحاديث النبي ( ص) حول القرآن وكل أمور الحياة الأخرى ، فقد اتسعت أغراض أحاديث النبي فشملت شتى شئون الدين والدنيا .
    • ومن خصائص أحاديث النبي ( ص ) ما يلي :
    • أقوال موجزة ، أي تدل بألفاظ قليلة عن المعنى الكثير .
    • بعيدة عن التكلف والتفكك والتعقيد ، ذلك لأنها من وحي الفطرة الصافية .
    • معانيها تحمل العبرة والعظة والروعة في التعبير والتصوير ، ولذلك كانت قوية الإقناع والتأثير .

    • في اللغة :
    1. أعان الحديث الشريف المفسرين والفقهاء على فهم القرآن .
    2. أمدت الأحاديث الشريفة اللغة أفكارا ً ، وأساليب جديدة .
    • في الأدب :
    o تأثر بها الخطباء والكتاب والشعراء ، واقتبسوا منها وساروا على نهجها .

    كلمة صدر الإسلام أي بدايته ، وهذا العصر يبدأ ببعثة الرسول صلى الله عليه وسلم وينتهي بمقتل الإمام علي وقيام الدولة الأموية سنة 40 هـ .
    • وقد أثر الإسلام تأثيرا ً عظيما ً على الشعر في هذه الفترة فقلل من قيمته في المجتمع ولم يعد للشعر والشعراء المكانة العظمى - كما كان في العصر الجاهلي - وذلك لسببين هما :
    • أن الناس وخاصة المسلمين بدءوا يقارنون بين الشعر والقرآن من حيث روعة الألفاظ والمعاني ودقة الوصف والسرد فكانت الغلبة للقرآن بالطبع فانصرف أغلبهم عن الشعر واهتموا بالقرآن وتلاوته خاصة بعد معرفتهم أن القرآن يتعبد بتلاوته .
    • تواضعت مكانة الشعراء في المجتمع وتضاءلت مراكزهم الاجتماعية خاصة بعد أن ذم القرآن في الشعراء في قوله تعالى : (( والشعراء يتبعهم الغاوون ، ألم ترَ أنهم في كل واد ٍ يهيمون وأنهم يقولون ما لا يفعلون )) " الشعراء 226 "
    وبالتالي أصبح للشاعر المكانة الدنيا في المجتمع خاصة الشعراء الذين كانوا يحاربون الإسلام .
    وقد انقسم شعراء هذه الفترة إلى ثلاث فرق :
    1. فريق اعتزل الشعر واكتفى بتلاوة القرآن الكريم وحفظه .
    2. فريق اهتم بالشعر واستمر في كتابة أشعار تخدم الدعوة الإسلامية بالدفاع عنها مثل حسان بن ثابت .
    3. فريق انبرى يحارب الإسلام ويذم فيه في قصائد كثيرة .

    الموضوعات ( الأغراض ) :
    1. هناك أغراض قديمة تطورت .
    2. هناك أغراض جديدة ظهرت مع ظهور الإسلام .
    3. اختفت أغراض قديمة ولم تعد تستخدم بسبب تنفير الإسلام منها .

    النثر في صدر الإسلام


    قوي النثر بأنواعه بسبب الدعوة الإسلامية وما اشتملت عليه من مبادئ وقيم ، وتطور النثر بأنواعه كلها من خطابة ورسائل ووصايا ونصائح .

    • تطورت الخطابة وازدهرت وكان من أهم أسباب ازدهارها:
    1. كثرة الدواعي إليها من تشجيع للجيوش الخارجة للجهاد في سبيل الله ومن حاجة إلى تأييد الدعوة الجديدة وحل المشكلات السياسية.
    2. خطبة الجمعة والعيدين ، جعل الإسلام منهما نوعاً ثابتاً من الخطابة لم يكن معروفاً من قبل ساعد على رقي الخطبة وازدهارها .
    3. حرية القول التي أتاحها الإسلام للناس .
    4. الفصاحة والقدرة على التعبير .

    خصائص الخطبة الفنية :
    1- البدء بحمد الله والصلاة والسلام على نبي الله.
    2- الاقتباس من القرآن الكريم والحديث الشريف.
    3- تحررها من قيود الصنعة اللفظية سجع الكهان الذي كان سائداً في الجاهلية .
    4- ترابط أفكارها . وقصر فقراتها .
    5- تأثرها بالإسلام ومبادئه وظهور الروح الإسلامية واضحة فيها.
    6- تنوع أساليبها بين الخبر والإنشاء .
    7- الاستشهاد بالشعر والحكم .


    كثرت الرسائل في هذا العصر تلبية لحاجات الدولة التي تتطلب استحداث هذا اللون من النثر ،
    • فقد استخدمها الرسول صلى الله عليه وسلم في مكاتباته للملوك والرؤساء ( مثل كسرى وهرقل والمقوقس والنجاشي ) يدعوهم للدخول في الإسلام .
    • واستخدمها الخلفاء من بعده في مخاطبة قواد الجيش وولاة الأقاليم و القضاة .
    • كانت تعتمد على بيان الفكرة بأسلوب بسيط سهل بعيد عن التعقيد ، وازدادت قوتها مع مرور الزمن كما نرى في رسالة عمر لأبي موسى الأشعري حتى وصلت إلى قمة مجدها في العصر الأموي .

    كثرت الوصايا استجابة لروح الإسلام الذي يدعو إلى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، والتعاون على البر والتقوى .

    تمتاز بالهدوء الشديد ، ذلك لأنها تتم بين شخصين أو ثلاثة غالبا ً و تتميز باشتمالها على الإقتاع ، وقد ظهرت فيها روح الإسلام باقتباسها بعض آيات من القرآن الكريم والأحاديث الشريفة .
    avatar
    أ علي رزق
    نائب المدير

    عدد المساهمات : 1942
    نقاط : 118327
    تاريخ التسجيل : 09/03/2009
    العمر : 50
    الموقع : http://alitwig.blogspot.com/
    العمل/الترفيه : مدرس أول لغة عربية

    g رد: مراجعة أدب الفصل الدراسى الثانى أولى ثانوى(1)

    مُساهمة من طرف أ علي رزق في 12/7/2009, 8:57 pm

    مراجعة وافية
    نفع الله الطلاب بها ، ونفعك بثوابها

      الوقت/التاريخ الآن هو 21/10/2018, 7:41 am